الرئيسية || من نحن || الاذاعة الكندية || الصحافة الكندية || اتصل بنا

 

 

مصادر رقابية ومصرفية في العراق

احمد نجل رئيس الوزراء العراقي السابق نوري المالكي نقل اموالا طائلة من مصارف لبنانية واخرى في اوربا الى ماليزيا

عواجل برس/بغدلد

كشفت مصادر رقابية ومصرفية في العراق ان احمد نجل رئيس الوزراء العراقي السابق نوري المالكي نقل اموالا طائلة من مصارف لبنانية مرتبطة بحزب الله اللبناني واخرى في اوربا نقلها الى ماليزيا تحسبا لعمليات تدقيق يجريها فريق دولي لحصر الاموال العراقية المهربة الى خارج العراق
وبينت المصادر ان نجل المالكي المختفي منذ سنوات والتي تؤكد معلومات لها صلة بهيئات النزاهة العراقية انه يتنقل بين يروت وباريس قام خلال الاسابيع الاخيرة بنقل اموال طائلة كان المالكي ومقربون منه قد هربوها الى خارج العراق بحماية من حزب الله اللبناني وان للحزب نسبة منها فيما تم تهريب قسم آخر من تلك الاموال الى ايران لدعم عمليات عسكرية استخبارية ينفذها الحرس الثوري الايراني في دول المنطقة
واغلق مجلس النواب العراقي التحقيق في فقدان مواززنة العراق المالية لعام 2014 وهي السنة الاخيرة من ولاية المالكي الحكومية الثانية حيث لم تعثر الجهات الرقابية في العراق سوى على موازنة ورقية لاعلاقة لها بحقيقة الاموال المصروفة وابواب الصرف وتحت ضغط وكلاء ايران في العراق اغلق اللجان المتخصصة في مجلس النواب التحقيق في عملية فقدان تلك الاموال
و بحسب المصادر فإن أحمد ابن نوري المالكي نقل اموالاً طائلة من مصارف موالية لحزب الله في لبنان واخرى في دول اوروبية الى بنوك في ماليزيا تحسباً من قرارات امريكية لتجميدها في اطار حملة وشيكة في العراق
من جهته قال السياسي الشيعي المستقل عزة الشابندر ان كشف رئيس هيئة النزاهة حسن االياسري عن احالة ملفات فساد مرتبطة بنواب رئيس الجهورية نوري المالكي واياد علاوي واسامة النجيفي ليس خطا مطبيعيا كما قالت جريدة الصباح الحكومية التي تراجعت عن الخبر بعد نشره على صدر صفحتها الاولى
وقال الشابندر انهم لم يخطأوا في النشر كما استدركوا ولكنهم تراجعوا بطريقة لبقة وسريعة .
وتقول مصادر مقربة من رئيس هيئة النزاهة حسن الياسري ان الاخير هو من سرب المعلومة المتعلقة بفساد نواب رئيس الجمهورية ومن بينهم المالكي الى صحيفة حكومية لكنه تراجع عنها وانه اراد بتسريب تلك المعلومات ان يطلق بالون اختبار لمعرفة ردود فعل الشارع العراقي اذا ماتم بالفعل احالة السياسيين الكبار الى القضاء كما يخطط العبادي لذلك بمساندة قوى سياسية محلية واقليمية ودولية

المصدر : عواجل بريس

 

 
الرئيسية || من نحن || الاذاعة الكندية || الصحافة الكندية || اتصل بنا