الرئيسية || من نحن || الاذاعة الكندية || الصحافة الكندية || اتصل بنا

 

 

 

 

كندا تدين “الاستخدام المتعمّد

للقوة المفرطة” ضد المتظاهرين في إيران

فادي الهاروني RCI

 

أعربت كندا عن "قلقها العميق" إزاء الوضع في إيران حيث اندلعت احتجاجات منتصف الشهر الحالي على خلفية قرار رفع أسعار الوقود تعرّض فيها المتظاهرون للقمع من قبل قوات الأمن ما أدّى إلى سقوط عدد كبير من القتلى - بلغ 143 في صفوف المتظاهرين حسب منظمة العفو الدولية وواحداً فقط حسب السلطات الإيرانية التي تحدثت أيضاً عن مقتل أربعة عناصر من قوات الأمن - واعتقالِ المئات في صفوف المتظاهرين.

"كندا قلقة جداً من أعمال القمع العنيفة التي تقوم بها قوات الأمن الإيرانية ضد المتظاهرين، وما نجم عنها من اعتقالات جماعية وسقوط قتلى في صفوف المتظاهرين"، قالت وزارة الشؤون العالمية في حكومة جوستان ترودو الليبرالية في بيان أصدرته أمس.

وأضافت الحكومة الكندية في بيانها، "نُدين التهديدات الصادرة عن المسؤولين الإيرانيين والاستخدام المتعمّد للقوة المفرطة من قبل قوات الأمن الإيرانية، ومن ضمن ذلك ما أُفيد عن استخدام الذخيرة الحيّة لتفريق المتظاهرين. ونحثّ السلطات (الإيرانية) على ممارسة ضبط النفس".

ودعت الحكومة الكندية "السلطات الإيرانية لرفع جميع القيود المفروضة على خدمات الإنترنت والهاتف الخليوي بشكل فوري وضمان تمتع الموقوفين بعملية وإجراءات قانونية منصفة".

 

ورأت الحكومة الكندية أنّ "على إيران أن تضمن تمتّع شعبها بالحقوق والحريات التي يستحقها" وأكدت على أن "كندا تدعم الشعب الإيراني الذي يمارس حقوقه، لاسيما منها حرية التعبير والتجمّع."

)موقع وزارة الشؤون العالمية في الحكومة الكندية / أ ف ب / راديو كندا الدولي(

 

 

 

 
الرئيسية || من نحن || الاذاعة الكندية || الصحافة الكندية || اتصل بنا